ما هو التضخم؟ - Mrayya

ما هو التضخم؟

ما هو التضخم؟

لنتعرف في هذا المقال على كيفية عمل التضخم وتأثيره على المستهلكين و المدخرين والمستثمرين، وكيفية قياسه وكيفية تمييزه عن الانكماش.

ما هو التضخم

التعريف البسيط للتضخم هو الحركة الصعودية المستمرة في مستوى السعر الإجمالي للسلع والخدمات في الاقتصاد. وله تأثير على تخفيض قيمة عملة معينة. عندما تنخفض قيمة وِحدة من العملة. تنخفض كذلك القوة الشرائية لها حيث يتطلب الأمر شراء نفس الكمية من السلع والخدمات إلى أموال أكثر مما كانت عليه في الماضي. بمعنى آخر تشتري أموالك نفسها في السابق أشياء أقل في الوقت الحالي سواء كانت الخبز أو معجون الأسنان أو الإيجار أو الفحوصات الطبية.

كيف يعمل التضَخّم

يربط العديد من المستهلكين بشكل خاطئ التضخّم بارتفاع أسعار بعض السلع أو الخدمات الرئيسية فقط مثل النفط أو أي صناعة معينة مثل العقارات. لكن التضخُّم يكون موجود فقط عندما يرتفع السعر الإجمالي للسلع والخدمات. يُعتقد أن هناك قوتان رئيسيتان مسؤولتان عن هذه الزيادة في أسعار السلع والخدمات على مستوى الاقتصاد وهما تضخم بسبب ازدياد الطلب و تضخم مرتبط بكلفة الإنتاج والعرض.

يعد تضخم العرض ظاهرة يؤدي فيها ارتفاع تكلفة تصنيع السلع والخدمات إلى زيادة أسعار السلع والخدمات النهائية للمستهلك النهائي مما يؤدي إلى التضخم. على سبيل المثال غالبًا ما تتسبب أزمة النفط في انخفاض المعروض من النفط وزيادة سعر البترول. حيث يؤدي ارتفاع أسعار البترول إلى زيادة الضغط على أسعار السلع والخدمات النهائية. مما يؤدي إلى زيادة مؤقتة في التضخم.

أزمة النفط

يؤثر التضخم على الأفراد وعلى الاقتصاد. عندما يرتفع التضخُّم بشكل أسرع من سرعة زيادة الأجور فإنه يتسبب في انخفاض القوة الشرائية التي تجبر الأفراد على دفع المزيد من الدولارات أو اليوروهات أو أي شكل آخر من العملات لشراء الضروريات من الطعام والملابس و الخدمات الطبية. والتي يمكن أن تضع المستهلك العادي في ضائقة مالية وتجبره على تقليل الإنفاق. على سبيل المثال، نتيجة للتضخم سيتعين عليك دفع 110 دولارًا في هذا العام لشراء ما كان من الممكن شراؤه مقابل 100 دولار في العام الماضي إذا اعتبرنا أن معدل التضخم هو 10%. يمكن أن يضر هذا أيضًا المدخرين حيث يقلل التضخم من قيمة الفائدة التي تربحها على ودائعك.

قد يخسر بعض المستثمرين أيضًا نتيجة للتضخّم. لكن غالبًا ما يقوم البنك المركزي للحكومة بتعديل أسعار الفائدة قصيرة الأجل للحفاظ على معدل التضخُّم المطلوب. على سبيل المثال. وسط ارتفاع التضخّم غالبًا ما يرفع الاحتياطي الفيدرالي سعر فائدة قصير الأجل والذي ينتج عنه عادةً انخفاض في قيمة الأوراق المالية ذات السعر الثابت مثل السندات ذات السعر الثابت. هذا يمكن أن يضر المتقاعدين الذين يعتمدون على دخل ثابت من هذه الاستثمارات.

ومع ذلك فإن التضخّم ليس دائمًا أمرًا سيئاً

إذا كنت مثلاً تستثمر في أوراق مالية توفر الحماية من التضخّم مثل الأوراق المالية المحمية من التضخّم في الخزانة فقد ترى حتى أنه قد ترتفع قيمة استثمارك خلال فترة التضخُّم. وبالمثل قد يستفيد المقترضون من التضخّم إذا كان يتوافق مع سرعة زيادة الأجور. حيث سيقومون بسداد ديونهم بأموال أقل مما كانت عليه من قبل. أما إذا كان التضخُّم لا يتوافق مع سرعة زيادات الأجور، فقد يستفيد المقرضون من التضخّم على حساب المقترضين. حيث قد يكون لدى المستهلكين دافع أقوى للاقتراض لتحمل تكلفة الأشياء التي يحتاجون إليها. و قد يستفيد المقرضون أكثر من رفع أسعار الفائدة للحماية من التضخّم في المستقبل.

ملاحظة: لا يعتبر ارتفاع سعر سلعة أو خدمة واحدة تضخمًا. يحدث التضخّم فقط مع زيادة عامة في مستوى أسعار السلع والخدمات في جميع أنحاء الاقتصاد.

كيفية قياس التضخّم

يقاس معدل التضخُّم عادة بالتغيرات في شيء يسمى مؤشر الأسعار. على سبيل المثال إن مؤشر الأسعار الأكثر شيوعًا في الولايات المتحدة هو مؤشر أسعار المستهلك (CPI). وهو مقياس لمتوسط التغيير بمرور الوقت في سعر مجموعة معينة من السلع الاستهلاكية والخدمات المعروفة باسم سلة السوق. يُحسب الرقم القياسي لأسعار المستهلك بقسمة سعر سلة السوق في سنة معينة على سعر السلة في سنة الأساس.

التضخُّم والانكماش

في حين يرتبط التضخّم بزيادة عامة في أسعار السلع والخدمات وانخفاض في قيمة المال. يشير الانكماش إلى انخفاض عام في أسعار السلع والخدمات وزيادة في قيمة المال. إذا كانت النسبة المئوية للتغير بين مؤشر أسعار المستهلك من فترة إلى أخرى سلبية. فهذا يعني أن الاقتصاد يعاني من الانكماش والعكس صحيح بالنسبة للتضخُّم.

ملاحظة يشير معدل التضخم السالب إلى الانكماش.

يحدث الانكماش عادة بسبب الانكماشات في الاقتصاد أو المعروض من النقود أو الائتمان. نتيجة لذلك قد يشتري المستهلكون سلعاً وخدمات أكثر بنفس الأموال التي كانت تستخدم لشراء سلعاً وخدمات أقل في السابق. على عكس التضخُّم الذي يجبر الناس عمومًا على شراء أقل إذا لم تواكب أجورهم التضخّم.

لكن الانكماش يمكن أن يكون له تأثير سلبي مماثل على المستهلكين والاقتصاد مثل التضخُّم. حيث غالبًا ما يرتبط بانخفاض الطلب على السلع والخدمات. مما قد يجبر الشركات على اتخاذ تدابير لخفض التكاليف ويمكن أن يؤدي إلى زيادة معدل البطالة.

لا يوجد تعليقات

Comments are closed.